الساير و موتول تجدد رعايتها لبطل دريفت الكويت

قامت شركة الساير الهندسية، احدى شركات الساير القابضة، مؤخرًا بتجديد عقد رعايتها لبطل الكويت للدريفت، علي مخصيد، كجزء من شراكتها مع زيوت موتول فرنسا من ناحية و إطارات يوكوهاما عالية الأداء من ناحية أخرى. و من خلال هذه الشراكة ، سيتم وضع شعار "موتول" و "يوكوهاما"على سيارة الدريفت الخاصة بالبطل علي مخصيد تويوتا FT 86، المصممة خصيصا لسباقات الدريفت بالإضافة الى تزويده بزيوت السباقات المتطورة من موتول وإطارات يوكوهاما عالية الأداء خلال المنافسات.

وفي هذه المناسبة تم تنظيم حدث توقيع العقد في المكتب الرئيسي لمجموعة الساير القابضة و دعوة السيد/ علي مخصيد بحضور السيد/ مبارك ناصر الساير، الرئيس التنفيذي، والسيد/ بدر فيصل الساير، نائب مدير التسويق والترويج، الرئيس التنفيذي، والسيد/ فيفيك كوهلي، مدير اول الزيوت والاصباغ ومعدات الكراج، والسيد/ ستيفين باتريك كليري، رئيس التسويق والسيد/ محمد نسيمي، مدير اول تسويق ما بعد البيع.

وفي هذه المناسبة صرح السيد مبارك ناصر الساير قائلا: "يسعدنا دعم علي في سباقات الدريفت التي تضم منتجات متطورة التكنولوجيا من موتول ويوكوهاما، و هي الأفضل في أدائها عالميا. كما أن سجل علي حافل بالانجازات في مجال سباق السيارات في الكويت وإننا على ثقة بأن شراكتنا سوف تقدم له الدعم اللازم لتحقيق افضل النتائج."

في وقت سابق من هذا العام، كان علي مخصيد احد افضل المشاركين في سلسلة Red Bull Car Park Drift النهائية التي أقيمت مؤخرا في حلبة سرب في الكويت. وكان علي على رأس قائمة المتصدرين الثلاثة في السباق من الكويت الذين شاركوا في التصفيات المحلية. وقد اذهل المنافس الكويتي المحلي الحكام بفوزه بلقب ملك الدخان "King of Smoke".

و خلال توقيع العقد أثنى السيد/ علي مخصيد على موثوقية وأداء منتجات موتول ويوكوهاما المعدة للسباقات والمقدمة من شركة الساير الهندسية وعبر عن تقديره لدعم الفريق في تمديد اتفاقية الرعاية معه.

تتوفر المنتجات الرائدة تكنولوجيًا من زيوت موتول للعملاء عن طريق شبكة الساير الهندسية الواسعة التي تتألف من خمس مراكز للإطارات و الزيوت و الاصباغ بالإضافة الى الوكلاء المعتمدين ، الجمعيات التعاونية ، الكراجات و مراكز تصليح السيارات حول دولة الكويت .

0 التعليق

يمكنك ترك تعليق

لن نقوم بنشر البريد الإلكتروني. الحقول المطلوبة تم وضع إشارة عليها ( ملزم ) < (يجب تعبئته):

Back to Top